خلال استقباله القائمين على التجربة الإماراتية...رئيس المجلس الأعلى للصحة:

مملكة البحرين تشهد اليوم انطلاق إدخال المرحلة الثالثة للتجارب السريرية على لقاح لفيروس كورونا

كشف معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة، رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني الطبي للتصدي ل‍فيروس كورونا (كوفيد-١٩)، أن مملكة البحرين ستشهد اليوم البدء في إدخال المرحلة الثالثة للتجارب السريرية على لقاح لفيروس كورونا، وذلك بالتعاون مع القائمين على التجربة في دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وشركاء المبادرة من جمهورية الصين الشعبية.

جاء ذلك لدى استقبال معالي رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا بمقر المجلس صباح اليوم وفداً من القائمين على مشروع اللقاح المحتمل ضد فيروس كورونا والذي يضم الدكتورة نوال الكعبي والدكتور وليد عباس القائمين على التجربة في دولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة وشركة «تشاينا ناشونال بايوتيك غروب» التابعة لـ»سينوفارم» شركة الأدوية الصينية ومجموعة «جي 42» الرائدة في مجال الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية، وذلك بمناسبة زيارة الوفد لمملكة البحرين.

ورحب معاليه بزيارة الوفد مؤكدًا أن تبادل الخبرات والتجارب فيما يخص كافة الإجراءات والجهود المبذولة للقضاء على فيروس كورونا سيكون له دور في أبلغ الأثر في تعزيز جهود احتواء هذا الوباء، مؤكداً أن المملكة تواصل جهودها الكبيرة للحد من انتشار الفيروس عبر مضاعفة تعزيز كافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة الرامية لتحقيق صحة وسلامة الجميع، كما ثمن معاليه التعاون الوثيق مع دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

وفي هذا الإطار، كشف معالي الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة بأنّ مملكة البحرين ستشارك في البدء بأولى التجارب السريرية العالمية للمرحلة الثالثة من لقاح محتمل ومدرج تحت مظلة منظمة الصحة العالمية لفيروس كوفيد-19، وضمن هذه المبادرة سيتم تجريب اللقاح على 6000 متطوع من المواطنين والمقيمين على أرض المملكة.

وقدم معاليه شرحاً مفصلاً عن آخر المستجدات بشأن فيروس كورونا (كوفيد 19) وما يتم تنفيذه من إجراءات احترازية وتدابير وقائية بهذا الشأن، كما تم تقديم شرح تفصيلي عن آخر الإحصائيات والإجراءات المتبعة في المملكة للحد من انتشار الفيروس، وتم استعراض إنجازات الفريق الوطني الطبي والفرق المساندة في الإشراف على مراكز الحجر الصحي والاحترازي ومراكز العزل والعلاج، ومتابعة الحالات القائمة وتحديث السياسات للتعامل معها، وتنسيق التعاون مع كافة الجهات وذلك في إطار السعي إلى تسخير كافة الطاقات والإمكانيات الهادفة إلى استمرار التصدي للفيروس وضمان سلامة وصحة كافة المواطنين والمقيمين في المملكة.

وأشاد الوفد بجهود وإجراءات مملكة البحرين في التعامل مع فيروس كورونا (كوفيد 19) والعمل على احتوائه من خلال اتخاذها لكافة التدابير الوقائية، والاستعدادات المبكرة وتطبيق الإجراءات اللازمة المتوائمة مع المعايير الدولية وتوصيات منظمة الصحة العالمية.

Previous Next
Close
Test Caption
Test Description goes like this